الأخبار

الخارجية الفلسطينية بغزة تُكرم أعضاء قافلة أميال من الابتسامات

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

كرمت وزارة الخارجية الفلسطينية في قطاع غزة أمس الأربعاء أعضاء قافلة أميال من الابتسامات التي دخلت القطاع مؤخرًا عبر معبر رفح، ومنحتهم شهادة سفراء النوايا الحسنة لفلسطين.

وقال المستشار مروان حماد قائم بأعمال وكيل وزارة الخارجية بغزة: إن إقامة احتفال تكريم لـ 36 من المشاركين في قافلة أميال من الابتسامات جاء من باب الواجب تجاه من تركوا أهلهم وعانوا مشقة السفر من أجل أهالي غزة.

وأوضح المستشار حماد أن أعضاء القافلة خلال الأيام الماضية عايشوا معاناة أهل غزة وخاصة في ظل التصعيد الإسرائيلي، لذلك كان واجبًا علينا منحهم وسام سفراء النوايا الحسنة ليمثلوا فلسطين في المحافل الدولية.

بدوره، قال عصام يوسف، رئيس قوافل أميال من الابتسامات: “جئنا إلى غزة لنفاجئ بالجرم الإسرائيلي والذي دمر منازل المدنيين والمؤسسات الخيرية والصحافة، وهذا دليل على الاحتلال لا يعبأ بالقانون الدولي والإنساني ويجب أن يحاسب على ذلك.

وأضاف: “نحن في قوافل أميال من الابتسامات أخذنا على أنفسنا عهدًا أن نكون دومًا إلى جانب غزة وجعلنا شعارنا أن ننقل غزة للعالم وأن ننقل العالم لغزة”.

من جانبه، أشار قاسم أحمد، أحد المشاركين في القافلة أنه جاء إلى غزة قبل عشر سنوات، حيث يعتبر أن الحضور لغزة فريضة عليهم وليس من أجل المساعدة فقط، مؤكدًا أن كل المسلمين في العالم هم مع أهل غزة.